من منارات روحي

لطالما كنت مسافرة خلف جنوني...اراقبه...لكني تعثرت....فسبقني جنوني اليك

ترك الطوفان -بعد ان انجلى- حجارة ثقيلة في قلبه... قضى مابقي من عمره متألم الظهر من نقلها الى مكان اخر خارجه... لم ينتبه انها تراكمت خلفه وسدت --مرة اخرى-- نور الشمس عن قلبه... كم هو قليل الحظ!

نسي ماسلو ان يضيفك في هرم الحاجات...لكنك في كل حالاتك...تضيف جزءا منك الى كل قطعة في الهرم...انك اجمل اشباع لكل حاجاتي...

لطالما اعتبرتني الاحلام من فصيلتها...خلقت مثلها كي لا اتحقق...لكنني بين ذراعيك تحققت! حبيبي...ارجوك قل للاحلام ان تكف نظراتها الحاسدة الي...اخبرها اني احلق الان على علو نشوات ضوئية عنها...ودعها تشغل وقتها بالبحث عن واقع جميل مثلك...تتتحقق فيه...فتصبح السماوات حدودها

لا اكتبُ لاعبِّرَ لكَ...بل لأعبُرَ بك...إلى الجنّة....!

لا تهدها مشطا سرحت ُفيه شعري لك...لا تهدها قبلة مستعملة!
لن تهدها الا رماد كلمات اشتعلت لي سابقا...او اخترع لها ابجدية جديدة من خيباتك لتؤلف من حروفها كلمات تموت قبل ان تقولها...

منذ افترقنا...جفت حروفي,وارتدى جنوني عباءة الحكمة فبدى كشيخ متصابي,,,,لايليق بي الا جنون نصنعه سويا ,,,ولايلهب رغبتي بالعيش الا رائحة وجودك...فاطوي حصير المسافة وقربني منك كي نكون بخورا اضافيا لمعابد العشق...

خرجت امشي...بعد طول انقطاع...وكم استمتعت بعطر الربيع....لكن الارض همست في اذني....تأخرت علي...منذ اكثر من شهر وانا بهية...ومنذ عمر وانا مثلك...انثى...مانفع بهائي ان لم يستمتع به أحد

انت كالمنعطف لايجوز اجتيازه بسرعه ! لذلك سأخذ وقتي في المرور بك....لأصل في نهاية الطريق ......إليك مرة أخرى

 كانت وروده التي لم تصلني اكثر احمرارا...وحبا

روح المدينة..        
طرطوس – حزيران – 2007

وللمدن أرواح..وهي تشبه رواح البشر ، فنحب هذه المدينة أو ننفر منها للمرة الأولى التي نلتقيها، وقد لاتعني لنا شيئاً على الإطلاق.
إلا أن ما اعتراني حين مررت بك للمرة الأولى يا لاذقية ، كان إحساساً حميماً غمرني وأنا أجول شوارعك تطل علي بأنوارها وحيويتها من نوافذ السيارة الكبيرة وأنا في طريقي إلى حفلة عرس مدعوة إليها مع أهلي في إحدى المناطق التابعة لللاذقية ، أذكر حينها أنهم قالوا لي هنا قد تدرسين مستقبلاً ، ولاحت لي المدينة الجامعية تطل كملكة شامخة بملكها على تلة أول المدينة تقابل صرح الجامعة الذي يزيد جلالاً فيمسكان بمدخل المدينة بحرة ترحيبية تشد الداخل  حول تقاطع دائري يجبر القادمين أن يبطئوا حركتهم وينحنوا جانبياً ليتسنى لهم أن يشعروا بحرارة الإستقبال .

طرطوس
الجمعة10/8/2007
التاسعة مساء
كانت ليلة صيف هادئة لا تخل من حر بدأ يجر ذيوله وقد تجاوزنا منتصف الليل بقليل ، بينما أوصلتنا سيارة شقيق صديقي إلى منزلي بعد حفلة عرس لصديقة أخرى في فندق قريب..
كان العرس صاخباً كعهد الأعراس في مدينتي ، حلواً بجمعتنا معاً كأصدقاء نجحنا في نسج صورة حميمة حول العروس بثوبها الأبيض الملكي ، وقد ارتسمت على وجوه الصبايا أحلام بثوب مماثل..
بقلم: عصام خوري
//خاص كلنا شركاء//
حدث يوم 18/5/2007   أن تزوج السيد الايهم صالح من الآنسة منار، وحسب ما أظن لغويا باتت السيدة بدل من الآنسةً. وكان ذلك في اللاذقية بعد أن نقلها الأيهم بسيارة عمه "الشام" نحو اللاذقية وهو الحدث ربما الأول من نوعه وربما الأخير من نوعه: (الشام تحمل عروساً).
غيداء وسوف
سيريانيوز
 
عاد أطفال مشتى الحلو إلى مشغلهم الفني مع انطلاق ملتقى النحت العالمي الثاني - جمال الحب في مشتى الحلو ، الذي يقام برعاية كل من وزارتي الثقافة والسياحة ، وبدعم مالي منهما، ومن جهات أخرى عامة وخاصة وينظمه الفنان "فارس الحلو" ، هذا المشغل الذي واكب أعمال الملتقى الأول في العام الماضي ، ويعلق عليه منظمه الفنان " الحلو " أملاً كبيرة في خلق جيل من الفنانين في المنطقة .
بقلم سعاد جروس
عن الكفاح العربي

من الصعب فهم العبرة أو الحكمة وراء منع مقاهي الانترنت, قبل بدء الموسم السياحي في عموم الأرجاء السورية, في الوقت الذي يسعى العالم إلى جعل الانترنت خدمة مجانية. وكي لا نتكلم عن الدول المتقدمة, نكتفي بذكر مصر والإمارات العربية من الدول العربية القريبة التي يتوافر فيها الانترنيت الفضائي مجاناً, وبالأخص المناطق السياحية, ويكفي وجود برنامج "ويرلس" في أي جهاز محمول, كي يلتقط البث الفضائي ويقوم المرء بمتابعة عمله دون تحميله أي كلفة أو منية. لكن بما أننا في سوريا واتصالاتنا ترعاها وزارة بالغة الحنكة والدهاء, ومصممة على منافسة وزارة المالية في جباية أموال الناس بلا شفقة وبأي وسيلة شرعية أو غير شرعية, فليس علينا توقع تحسن خدمة الانترنت, وإنما التمني والرجاء, ألا تزداد تأخراً وتخلفاً وتردياً, لأن وزارة الاتصالات كما يبدو والله اعلم, تفضل انتهاج السياسة الوقائية السورية "أن تصل متأخراً خير من أن لا تصل أبداً" أي حتى بعد فوات الأوان ودهر كامل بقفاه, ففي التأني السلامة, وفي العجلة الندامة, إن لم تكن من الشيطان, وهذا أصح لأن السوريين أنصاف ملائكة, كي لا نبالغ ونقول ملائكة, وإلا كيف يتسامحون مع كل هذا التخبط في أداء وزارات ومؤسسات خدمية, عندما يصل مثلاً قطع الكهرباء والمياه ساعات طويلة في اليوم, وربما لو كان للهواء وزارة لانقطع أو قنن هو الآخر, ولسارعت وزارة المالية لفرض ضريبة رفاهية على المتنفسين.
بعد ان انتقلت مؤخرا الى مملكة البحرين, كثر من يسألني من اصدقائي عن البحرين وجوها واقتصادها وسياحتها ومساحتها....بالنسبة لزائر جديد قد يلاحظ الكثير من الاشياء التي لم يراها قبل في دول اخرى او قد يفتقد بعض الاشياء التي كان معتادا عليها وهذا امر طبيعي جدا...
ستكون هذه المقالة بمثابة افكار عامة عن مملكة البحرين اغلبها مقتبس عن مواقع البحرين الرسمية ومن الويكيبيديا
ارسلت لي ياسمين ذات السنة والشهرين رسالة بخط يدي والدها:

خالتي العزيزة

أنا آسفة إذ منعت أبي من حضور حفل عرسك.... أتمنى لك السعادة التي عرفها أبي وأمي....

كيف حالك، وما هي أخبارك؟

أخباري؟؟

زوريني .... وستعرفينها yasmine2006.wordpress.com

قرية الصوراني هي من قرى مدينة الشيخ بدر في طرطوس , اكثر مايميز هذه القرية هو سد الصوراني الذي اضفى جمالا على جمالها وكذلك غابتها التي كثر الحديث عنها في الاونة الاخيرة بسبب اشتباه وجود حيوانات غريبة فيها راها بعض من اهالي القرية .
الا ان مديرية الزراعة ودائرة الحراج في طرطوس نفت ذلك بعدما توجه الكثير من سكان القرية والصيادين من قرى مجاورة لاكتشاف مايقال عن وجود حيوانات غريبة تشبه القرود في غابة القرية.

الى كل اصدقائي الذين طالبوني مرارا بصورة من صور حفلة زفافي انا وايهم....

wedding 
عندما غنينا بأصواتنا

لما رمينا الورد
ما حبينا واحد بس ياخد الورد لهيك...

كتبت هذه المقالة منذ عدة اشهر وها انا الان انشرها لكم....

مع التطور التكنولوجي الهائل الذي طال كافة المجالات , بدأت تظهر احتياجات جديدة لتلبي التغير في بعض المفاهيم , فعلى سبيل المثال لم يعد مفهوم التجارة مقتصرا على سوق الحميدية او الصالحية او أقرب دكان وانما صار بامكانك كتاجر ان تبيع البضائع لمن لم يزورا متجرك ولو لمرة واحدة !

مقالات منار

تابعوني على فيسبوك

أحدث التعليقات

في حديقتي الان

There are currently 0 users and 0 guests online.

من أين يزار الموقع اليوم؟